CNMU Smiles For Blogger


آخر المساهمات
الإثنين يناير 15, 2018 3:35 pm
الأربعاء يناير 10, 2018 9:02 pm
الإثنين يناير 08, 2018 8:46 pm
السبت يناير 06, 2018 8:18 pm
السبت يناير 06, 2018 7:32 pm
السبت يناير 06, 2018 7:29 pm
السبت يناير 06, 2018 7:27 pm
السبت يناير 06, 2018 7:25 pm
السبت يناير 06, 2018 7:23 pm

حفظ البيانات | نسيت كلمة السر؟

ملف كامل عن جميع طرق إزالة الشعر



عضو مساهم

معلوماتاضافية
جوجل
انثى
عدد المساهمات : 13
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 04/12/2017

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الخميس ديسمبر 14, 2017 6:03 pm
للعناية بالجسم و النظافة الشخصية تُبتَكر طرق عديدة تستخدمها كل سيدات العالم، ونحن في هذا المقال نقدم لكي ملف كامل عن إزالة الشعر للحصول على كل ما تحتاجين معرفته عن إزالة الشعر بداية من الطرق التقليدية المعتادة و حتى الطرق الحديثة المتطورة.
اولا الطرق التقليدية:
1. الحلاقة
هي الطريقة الأشهر، الأسرع، والأقل ألماً لأنها لا تقوم على إزالة الشعر من جذوره بل قصّه سطحيا لهذا فهي طريقة مؤقتة لعدم ظهور الشعر و بذلك يظهر خلال أيام قليلة بعد إزالة الشعر. والحلاقة تشمل:

شفرة الحلاقة
الشفرة تعد من أرخص و أسرع طرق إزالة الشعر بالحلاقة لأنّها لا تؤلم البشرة مطلقا ولا تستغرق وقت كثير، لكنها ليست آمنة بالكامل لذا يستخدم البعض الماكينات الحلاقة الكهربية. اما اذا اضطررتي لاستخدامها فعليكي بوضع كريم او جل مرطب للمنطقة المراد حلاقتها و تأكدي من تعقيم و نظافة الموس المستخدم.

مميزاتها: تمتاز بأنها سريعة و لا تسبب الألم
عيوبها: انها حل مؤقت وسرعان مايظهر الشعر مجددا مما يدعو لتكرار استعمالها أكثر من مرة اسبوعيا و الأسوء أنه ينمو بدرجة خشونة أعلى و لون أدكن، كما أنها قد تسبب التهيج و الالتهابات للبشرة الحساسة أو الأمراض إن كانت الشفرة أو الموس غير معقم أو تم استخدامه من قبل شخص آخر، غير أنها تسبب بشكل أساسي ظهور الحبوب تحت الجلد و تسمُر المناطق الحساسه كمنطقة تحت الإبطين، بالإضافة إلى انها غير آمنة بالكامل فقد تجرحي جسدك أثناء استخدامها.
ماكينة الحلاقة الكهربية
هي طريقة الحلاقة البديلة عن الشفرة فهي أحدث وأأمن على البشرة لأن الشفرات تكاد تلامس الجلد ومع ذلك فهي تلتقط الشعيرات بدقة، و لكنها تشبه الشفرة بأنها لا تقتص الشعر من الجذور بل تقصّه سطحيا فينمو مجددا بسرعة.

مميزاتها: تمتاز بأنها سريعة وآمنة عن الشفرة و تناسب أصحاب البشرة الحساسة لأنها لا تسبب توهج كالشفرة التقليدية.
عيوبها: هي ايضا حل مؤقت مثل الشفرة و ان كان أثرها يدوم بشكل أطول قليلا من الشفرة، قد تكون مكلّفة لأن شفراتها تحتاج للتغيير عدة مرات حسب الاستخدام، كما أن الماكينة تحتاج للرعاية و التنظيف المتكرر الذي يستغرق وقتا و مجهودا.
الحلاقة مع الماء
هي طريقة مطورة عن طريقة الحلاقة على الجاف و أصبحت أشهر و أفضل لأنها تعطي شعور براحة و نعومة أكثر.

مميزاتها: تمتاز بأنها سريعة و فعالة و تعطي نتائج أفضل من الحلاقة الجافة. كما إنها اسلوب سريع فعال بلا ألم يمتاز كذلك بتقشير المناطق الجافة في الساقين لتستمتعي بمظهر رائع بالغ النعومة.
عيوبها: يتطلب الالتزام بتكرار استخدامها للحصول على النظافة و النعومة المطلوبة مما يهدر وقتا كثيرا.
 
2. الشمع او الحلاوة
هي طريقة مشهورة و تقليدية للغاية في إزالة الشعر تعرف أيضا باسم (وصفة السكر و الليمون) حيث تقوم السيدات فيها بوضع الشمع الساخن أو البارد على المنطقة المراد إزالة الشعر منها، يوضع الشمع باتجاه نمو الشعر ثم يقمن بنزع الشمع بعكس اتجاه الشمع بقوة لذلك فهي مؤلمة و لهذا لم تعد تستخدم مثل ذي قبل و تلجأ الفتيات والسيدات للطرق الأقل ألما و الأسرع، و يمكن صنع الحلاوة بالسكر البني لنتيجة أفضل، و فيها يقوم الليمون بتفتيح البشرة ويُساعد على تقليل مسام البشرة أمّا السكّر البنيّ يُساعدك على التخلّص من الشعر الزائد.

مميزاتها: يمتاز الشمع بأن نتيجته تدوم لأسابيع فلن تضطري لاستخدامه أكثر من مرة في الاسبوع، كما إنه يعطي البشرة نعومة و لمعان لأنه يقشر الجلد و يُزيل الشعر من جذوره على عكس الحلاقة.
عيوبها: هو أكثر الطرق ألماً، و ليس دقيقا فهو لا يلتقط جميع الشعيرات، كما انك ستنتظري إلى أن ينمو الشعر بالطول المناسب لتقومي باستخدام الشمع مرة أخرى و هذا سيسبب لكي الاحراج إن اردتي ارتداء ملابس قصيرة و خاصّة في فصل الصيف، و إن اردتي الحصول على نتائج أفضل أو لا تجيدين استخدامه بنفسك فسيكون مكلفا إن استخدمتيه في صالونات التجميل و كذلك ستقعي في خطأ شرعي بسبب انتهاكات الخصوصية التي تحدث هناك.
 
3. الكريمات
هي كريمات مكونة من مواد كيميائية تعمل على تحليل الشعر و تقوم بتضعيف قوة الشعر ونزعه بشكل سطحي، تقوم السيدات فيه بوضع الكريم و تركه لمدة تتراوح بين 6 دقائق (للبشرة الحساسة) إلى 10 دقائق (للبشرة العادية)، ثم يتم إزالته بعكس اتجاه نمو الشعر.

مميزاتها: تمتاز بأنها لا تسبب اي ألم، وغير مكلفة.
عيوبها: لا تعطي نتائج دقيقة و تعتمد نفس طريقة الشفرة في إزالة الشعر سطحيا و ليس من الجذور. عادة ما تكون لهذه المنتجات رائحة غير مُحببة وإن كان بعض منها أفضل من الآخر. ثمة أمر آخر وهو تهيج البشرة نتيجة لاستخدام هذه المستحضرات لذا كما يتوجب عليكي اختباره على منطقة صغيرة من بشرتك لمدة 24 ساعة قبل تجربته لتتأكدي من انه لن يسبب اي التهابات لبشرتك، كما انك لا تستطيعي استخدامه في كل الاماكن خصوصا الوجه.
 
4. الفتلة
هي طريقة تقليدية جدا تتم من خلال إحضار جزء صغير من الخيط و جعله مزدوجا ثم يتم إحاطة كل شعرة على حدى به و من ثم ينزع بسرعة لتنزع الشعرة معه هذه الطريقة أكثر شهرة في صالونات التجميل لدقتها و عدم سهولة احترافها لكل المستخدمين.

مميزاتها: تمتاز بأنها غير مكلفة بالمرة و يسهل الحصول على الخيط المطلوب في أي وقت.
عيوبها: تستغرق وقت طويل لانها تنتزع شعرة شعرة و ليس منطقة بأكملها، لذا فهي غير مناسبة لمن لا يملكون وقتا كثيراً، وهي ايضا تحتاج لأخصائية تجيدها، كما أن المعروف أنها تسبب تهيج للبشرة عقب استخدامها مباشرة، ومحدودة الاستخدام.
 
5. الخلطات و الوصفات الطبيعية
هي طريقة معروفة و متجددة على مر الزمن يفضلها بعض الأشخاص ممن يفضلون تجنب الآلات و الطرق الحديثة و لكنها غير مجدية احيانا كما انها لاتستمر نتائجها لفترة طويلة بالمرة. هذه الخلطات مثل:

خلطة الكركم والحليب
هي خلطة يقتصر استخدامها لمنطقة معينة (الشفة العليا)، و هنا يتم خلط قليلا من الكركم الناعم مع كمية مناسبة من الحليب حتى نحصل على عجينة متجانسة، ضعي العجينة فوق الشفة العليا واتركيها حتى تجف تماما، ثم افركيها جيدا، واغسلي وجهك بماء فاتر وستلاحظين اختفاء الشعر، مع استعمالك المتكرر لهذه الخلطة يقل نمو الشعر.
بياض البيض والنشا
هذه الخلطة أيضا مقتصرة على منطقة (الشفا العليا)، لكنك هنا تقومي بخلط بياض بيضة واحدة مع ملعقة صغيرة من النشا وملعقة صغيرة من السكر حتى تحصلين على خليط سميك، ضعيه فوق الشفة العليا واتركيه لبضع دقائق، ثم قومي بإزالته بعد ذلك، مع تكرار هذه الخلطة مرتين أو 3 مرات ستتخلصين من الشعر الزائد أعلى الشفاه.
النشا أو دقيق الشوفان مع الليمون
اخلطي ملعقة من النشا أو دقيق الشوفان وضعي قليل من قطرات عصير اللّيمون، وضعيها على الوجه لمدّة عشر دقائق وثمّ افركيها جيّداً وبعدها اغسليها بالماء الفاتر وهي من أفضل الوصفات لتتخلّصي من الشعر الزائد وتعمل على تضييق مسام البشرة.
دقيق الحمص والكركم واللبن الرائب
ضعي ملعقة من الكركم مع ملعقة من دقيق الحمص وملعقة من اللبن الرائب واخلطيهم ثمّ ضعي الخلطة على البشرة لمدّة عشر دقائق حتّى تجفّ ثم قومي بفركها بطريقة دائريّة على حسب اتّجاه نموّ الشعر، اغسلي البشرة بالماء الفاتر ويفضّل استعمالها هذه الوصفة مرّة كلّ أسبوع.
أوراق الريحان و البصل
تحتاجين من تسع ورقات إلى اثنتي عشرة ورقة من أوراق الريحان، وغشاءً خفيفاً من أوراق البصل، ولاستخدام الخلطة قومي بطحن أوراق الريحان وإضافتها للبصل، وبعد خلطها توضع هذه العجينة على المناطق التي يكثر فيها الشعر الزائد لمدّة شهر.
النعناع
كما سبق وذُكر أنّ الشعر الزائد سببه افراز هرمون الأستروجين و لكن عند تناول الشاي بالنعناع يقوم بالتقليل من إفراز هذا الهرمون في الجسم، وعند تناول الشاي بالنعناع يوميّاً يتمّ تنظيم مستويات هذا الهرمون وقد يكون هذا المشروب كافياً للوقاية من الشعر الزائد.

 
ثانيا الطرق الحديثة المتطورة:
1. الضوء النبضي المكثف (IPL)
هي أحدث طرق إزالة الشعر على الاطلاق و تفوق كل الطرق التقليدية، هذه التقنية مبنية على توصيل طاقة حرارية خفيفة و طاقة ضوئية كثيفة مناسبة للمنطقة المراد إزالة الشعر منها حيث يقوم الشعر بامتصاصها ليصبح ساخنا و من ثم تتعطل الخلايا المسؤولة عن نمو الشعر فيختفي الشعر تدريجيا ثم لا يظهر مجددا على مدار الجلسات المحددة.
تستخدم هذه التقنية من قبل الاطباء و مراكز التجميل و الأشخاص العاديين بالمنزل لأغراض طبية و تجميلية مثل إزالة الشعر الزائد أو تحسين الجلد التالف نتيجة اصطباغ الجلد و كلف الشمس وغيره، كما انها تساعد في تقليل الأمراض الجلدية كحَب الشباب. وهذه العملية آمنة جدا وسريعة ولكن عيوبها تكون بأنها تعتمد على الشركة المصنعة للجهاز المستخدم فهو قد يكون غير جيد فلا يعطي نتائج جيدة.

مميزاتها:
1) هو الحل الأمثل و الادوم للتخلص من ظهور الشعر مجددا بفضل قدرته على حرق البصيلة.
2) تقنية سريعة و غير مؤلمة و نتائجه مرضية جدا.
3) يغطي مناطق كبيرة من الجسم و لا يقتصر على منطقة بعينها.
4) اقتصادي، فهو موفر للوقت و المال فهو ارخص حتى من الليزر.
5) سهل الاستخدام، فهو مهيأ للاستخدام المنزلي.
6) يستهدف طبقات أعمق من الجلد، و بمنتهى الأمان.
7) يساعد في التخلص من مشكلة اصطباغ الجلد و كلف الشمس وحب الشباب.
8) يساعد في معالجة تجاعيد الوجه لكبار السن لانه يحسن من نسبة إنتاج الكولاجين.
9) يساعد في اعادة النضارة و النعومة للبشرة.
10) يساعد في معالجة الاحمرار المنتشر في بعض أنواع البشرة.
11) ليس له اثار جانبية مضرة للجسم.

عيوبها:
1) غير مناسب في حال وجود تصبغات جلدية او تحسس شديد في البشرة او الاصابة بمرض البهاق.
2) غير مناسب اذا كان لديكِ أمراض جلدية نشطة في نفس المنطقة مثل الخراج او الدمامل او البثور او الالتهابات او الحروق او مرض الهيربس و الاكزيما و الجدري.
3) غير مناسب لمرضى الصرع و التشنجات و السل الرئوي وأمراض الدم و القلب والأورام الخبيثة.
4) غير شامل الاستعمال لأنه لا يستخدم لجميع درجات الجلد (خاصة الداكنة) و الشعر(خاصة الاشقر).
5) يسبب بعض الاحمرار والالتهاب المؤقت لأصحاب البشرة الحساسة.
6) قد يسبب الضرر لخلايا إنتاج الصباغ فيترك بقعا اغمق او افتح من لون الجلد.

 
2. الليزر (Laser)
هذه التقنية حديثة و مشهورة للغاية و من اكثر الطرق استخداما الى جانب تقنية الضوء المكثف و لكن تقنية الضوء المكثف احدث منها و أأمن، و لا يتم استخدامها إلا فقط من قبل طبيب متخصص بشهادة طبية موثوقة. هذه التقنية تشبه الضوء المكثف في عملها على حرق جذر او بصيلة الشعرة ومنعها من النمو مرة أخرى و لكن باستخدام أشعة الليزر القوية.

مميزاته:

1) هو حل طويل المدى على عكس الطرق التقليدية.
2) متعدد الاستخدام فهو يغطي منطقة كبيرة من الجسم.
3) ليس مؤلما كالطرق التقليدية مثل الحلاوة, و لكنه ايضا ليس مريحا كالضوء المكثف.
4) يصبح أقل ألما مع تكرار الاستخدام.

عيوبه:
1) مكلّف للغاية لأنه يتم على مدار عدة جلسات وكل جلسة تكلف الكثير.
2) يهدر كثيرا من الوقت للحصول على نتائج ملموسة ومرضية لأنه يتم على مدار عدة جلسات، ما بين (3-8) جلسات، كما أن عليكي الانتظار بين كل جلسة والأخرى إلى ما يقارب 6 أسابيع.
3) غير مناسب في حال وجود تصبغات جلدية او تحسس شديد في البشرة او الاصابة بمرض البهاق.
4) غير مناسب اذا كان لديكِ أمراض جلدية نشطة في نفس المنطقة مثل الخراج او الدمامل او البثور او الالتهابات او الحروق او مرض الهيربس و الاكزيما و الجدري.
5) غير مناسب لمرضى الصرع و التشنجات و السل الرئوي وأمراض الدم و القلب والأورام الخبيثة.
6) لا يناسب أصحاب البشرة الحساسة لأنه يسبب حروق في الجلد لأنه يعتمد حرارة عالية ليحرق البصيلة.
7) لا يناسب أصحاب البشرة الداكنة لأنها تمتص الحرارة بشكل اسهل، فهو يسبب لهم حروق متكررة و قد تكون كبيرة.
8) يسبب الضرر لخلايا إنتاج الصباغ فا إما يسبب نقص او افراط في التصبغ فيتغيّر لون الجلد الطبيعي اما أدكن او افتح من الطبيعي.

 
3. آلة نزع الشعر
هذه الالآت تعتمد طريقة نزع الشعر من الجذور، مما يجعل البشرة نظيفة لمدة أطول من طرق التقصير او الحلق، كما أنها سهلة الاستخدام مقارنة بالشمع أو الحلاوة، ولا تسبب الحساسية كالكريمات الكيميائية، ولا تسمح لظهور الشعر تحت الجلد.
من أبرز عيوبها أنها تأخذ وقتاً أطول من الشفرات، وتبقي المسام مفتوحة، وهنا ينبغي الاهتمام بهذه النقطة واستخدام الماء البارد لغلق المسام وعدم استخدام أي كريم بعد نزع الشعر مباشرة.

مميزاتها:
1) تدوم نتائجها لمدة أطول من الطرق التقليدية و لكن ليس كالضوء المكثف و الليزر.
2) سريعة و سهلة الاستخدام و تستخدم في المنزل.
3) لا تسمح بظهور شعر تحت الجلد.

عيوبها:
1) تُسبب احمراراً و تهيج في البشرة، خاصة الحساسة.
2) غالية الثمن، خاصة المتطورة منها والمشهورة.

و هكذا نكون قد تعرفنا على كل طرق إزالة الشعر الموجودة، أما اختيار الطريقة الأمثل و الأفضل فيعود لكي وحدك. و إن اردتي نصيحتي فلا تهدري وقتك بالطرق التقليدية المملة و المؤلمة و باشري في البدء بالطرق الحديثة التي تعطيكي نتائج مضمونة و مرضية و لأكبر فترة ممكنة، خاصة الضوء المكثف IPL حيث يمكنك استخدامه بمنتهى سهولة في المنزل، و تأكدي أن معظم السيدات حول العالم أصبحن لا يستخدمن غيره.

ملف كامل عن جميع طرق إزالة الشعر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

صفحة 1 من اصل 1
مهووس نت :: قسم الأسرة العربية|Arab family :: قسم سيدتى